• المرقاب

العرب في برلين وأفق الإنخراط السياسي في ألمانيا





حماس المهاجرين الجدد من العرب قوي من أجل الإنخراط في الحياة الألمانية. فقد إنخرطوا بتعلم اللغة الألمانية ومعاشرة أهلها والآن هم يطرقون أبواب العمل السياسي في ألمانيا بعد أن فتحوا متاجرهم ومطاعمهم وصحافتهم.


لن يختلف إثنان أن الشاب د. حذيفة المشهداني فارس اللحظة البرلينية العربية. فهذا هو أسس أهم حراك ثقافي عربي في برلين تحت مسمى "ببلومانيا العرب". وهو الذي أحيا مدرس "ابن خلدون" وأعاد لها أمجادها كمؤسسة لتدريس اللغة العربية. والآن هو القوة الدافعة خلف تأسيس

"الهيئة العامة للمجلس الألماني العربي الأعلى في برلين".

وهي هيئة طموحة بكل المقاييس والمرتبطة ارتباطا وثيقا مع المركز العربي الألماني (DAZ).

الهيئة الجديدة ذراع جديد ل المركز العربي الألماني (DAZ).وهي استمرار لعمل ببلومانيا ملتقى الثقافات والحضارات”.


أول وأهم إجتماعاتها التحضيرية عقد يوم أمس. في هذا الخصوص صرح د. حذيفة المشهداني أن الهيئة العامة للمجلس الألماني العربي الأعلى تعقد أجتماعها عبر النت لبحث آليات العمل المجتمعي والسياسي والثقافي داخل المانيا بحضور نخبة من الإعلاميين والأكاديمين ورؤساء مراكز وجمعيات داخل المانيا.

بين د. حذيفة المشهداني أن النقاط المهمة التي تداولها اجتماع الهيئة العامة للمجلس الألماني العربي الأعلى :


_ تعليم اللغة العربية في المدارس الألمانية في برلين .
_ دعم وتطوير العلاقات الألمانية العربية داخل المانيا.
_ دعم الجمعيات الثقافية والمجتمعية الحديثة المنشئ .
_ دعم الأندماج و سوق العمل والعمل على رفع الوعي المجتمعي .
_ الدخول في الأحزاب السياسية الألمانية.
_ العمل مع البلديات والدوائر الحكومية الألمانية على حل المشاكل المتعلقة بأبناء الجالية العربية.
_ توجيه البوصلة نحو بناء جسور الثقافات مع الجاليات الأخرى الموجودة في ألمانيا.
_ أشاعة ثقافة الحوار ونبذ التطرف والإرهاب.
_ التعاون جميعا لنبذ الأشخاص والجمعيات التي أسأت لسمعة الجالية العربية في ألمانيا.

وأمور كثير بحثها الاجتماع بحضور ممثل عن دول الوطن العربي الكبير ومختصيين في الشأن المجتمعي والسياسي والثقافي داخل المانيا.


حيث كان عدد المشاركين ٦٩ شخصية و١٩ جمعية ومؤسسة إعلامية


الاجتماع الذي عقد من خلال تقنية الفيديو كونفرانس، أكد على دعم وتطوير العلاقة مع المؤسسات والجهات الحكومية، ودعم وتعزيز دور الجمعيات العربية العاملة في المجالات الثقافية والمجتمعية”. بالإضافة إلى التركيز على أهمية “العمل مع البلديات والدوائر الحكومية للمساعدة في حل مشكلات أبناء الجالية العربية”.

وكان مجلس “ببلومانيا العرب” – ملتقى الثقافات والحضارات، أعلن عن اطلاق “المجلس الأعلى للعرب” في العاصمة الألمانية برلين، على أن يكون مقره في المركز الألماني العربي (DAZ).




د. حذيفة المشهداني


إشترك بمجلتك "المرقاب" .....من أجل  أن تصلك المعلومات

.أول بأول رجاءا إكتب بريدك الإلكتروني في الصندق السفلي واضغط  Subscribe 

Subscribe to Our Newsletter

  • White Facebook Icon

 2020 © alMirqab.Das.Monokel 

almirqab.das.monokel@gmail.com