• المرقاب

الملك: العرش البريطاني سيسقط بسبب غرابة زعلانة

قالت الكاهنة للملك البريطاني


إذا غادرت الغربان أبراج قصرك ستنتهي الأسرة الحاكمة البريطانية ومعه ستدخل بريطانيا في فوضى عارمة.


على الفور أصدر الملك تشارلز الثاني العاهل لبريطاني حينها في عام 1630 م مرسوم ملكي



يجب أن يكون يقطن 6 غربان أبرج قصر الحكم في كل الأوقات.



ومنذ ذلك الوقت فإن الأسرة الحاكمة ومعه البريطانييون يشعرون بأهمية الإحتفاظ ب ٦ غربان على مدار الساعة في القصر.








اختفت "ملكة غربان" برج لندن في ظروف غامضة وفق ما أعلنت إدارة البرج، مطمئنة في المقابل بأن 7 طيور لا تزال تعيش في الموقع وهو ضمان لمنع سقوط "المملكة البريطانية" وفق أساطير متوارثة.

ولم تشاهد "ملكة الغربان" وتدعى ميرلينا منذ أسابيع في هذا الحصن التاريخي المحاذي للضفة الشمالية لنهر تايمز.

ويثير هذا النبأ قلق البريطانيين، إذ أن الأساطير المتوارثة منذ أجيال تفيد بأنه في حال تركت كل الغربان برج لندن، سيؤدي ذلك إلى انهيار العرش البريطاني وغرق البلاد في الفوضى.

وحسب مرسوم ملكي أصدره الملك تشارلز الثاني سنة 1630، يجب أن يكون هناك 6 غربان في الموقع في كل الأوقات.





وأصدر برج لندن، حيث تخزن حلي التاج البريطاني، بيانا لطمأنة البريطانيين جاء فيه: "لدينا حاليا سبعة غربان هنا في البرج، أي غراب إضافي عن الستة المطلوبة".

وأشار برج لندن إلى أن ميرلينا كانت بلا منازع ملكة غربان البرج منذ انضمامها إلى رفاقها في الموقع سنة 2007.

ورغم ابتعادها مرات عدة في السابق، كانت ميرلينا تعود في نهاية المطاف للانضمام إلى الغربان بوبي وإرين وجوبيلي وروكي وهاريس وغريب وجورجي، حيث يخشى حارس البرج كريس سكايف أن تكون ميرلينا قد قضت نحبها.

وقال سكايف لـ"بي بي سي": "ميرلينا تتمتع بروح مستقلة وهي غادرت البرج مرات عدة، لكني صديقها وعادة كانت تعود إلى هنا.. لكن هذه المرة لم تفعل ذلك، وأخشى أن تكون قد غادرتنا إلى الأبد".


تحرير

منضدة المرقاب



25 views0 comments