• المرقاب

كل من يشكك في "السّنة الشريفة" مصيره إدعاء النبوة مثل رشاد خليفة



من هو رشاد خليفة Rashad Khalifa (نوفمبر1935-31 يناير1990) مصري هاجر إلى إلىالولايات المتحدةللدراسة في1959 في مجالالكيمياء الحيوية وحصل على الجنسية الأمريكية فيما بعد ليصبح مواطناً أمريكياً.


أسّس رشاد خليفة جمعية "المسلمون المتّحدون الدولية" والتي تدعو إلى الإسلام إلى الله وحده لا شريك له وتنبذ العمل بالسنة وحديث رسول الله محمد بن عبد الله، السنة التي هي المصدر الثاني للتشريع عند المسلمين .


ادعى انه الرسول المصدق المذكور، و طرح مفهوما بديلا للمفهوم الإسلامي القائل ان محمد هو آخر المرسلين، فقال أن النبى هو نوع خاص من الرسل يبلغ كتاب يحوى نبوءات، أما الرسول فقط فيبين للناس النبوءات التى يحويها كتابهم الموجود بالفعل،و على ذلك فمحمد هو خاتم الانبياء لان القرءان هو آخر كتاب من الله.



لسنوات عديدة، كان رشاد إمام مسجد في مدينة "توسان" بولاية أريزونا" الأمريكية وفي العام 1974 استخرج رشاد علاقةمزعومة بين الرقم 19 والقران الكريم بشكل عام، وكلماته وحروفه بشكل خاص وقام بتأليف العديد من الكتب فيما يتعلق بالرقم 19 والقران الكريم.





يروج أهل الحديث لفكرة مفادها:
كل من يشكك بشيء من السنة الشريفة فإن مصيره سيكون مشابها لسيرة رشاد خليفة. أي سينحرف تدريجيا عن الرسول ص ومن ثم سيدعي النبوة وسيخلق دين جديد.
فهل توافق على هذه الأطروحة؟